الخميس , 4 يونيو, 2020
إخبــارات
الرئيسية » أرشيف الكاتب: مليكة معطاوي

أرشيف الكاتب: مليكة معطاوي

كلية الآداب والعلوم الإنسانية/الرباط

الطاعون وأبعاده الأخلاقية والفكرية

ألبير كامو، الطاعون، ترجمة كوثر عبد السلام البحيري، المؤسسة المصرية العامة للتأليف والترجمة والطباعة والنشر، القاهرة، 1401هـ / 1981م.      يعدّ ألبير كامو (1913- 1960) من أبرز الروائيين الفرنسيين الذين لمعوا في مجال الفلسفة والأدب، ولد بالجزائر وعاش بفرنسا وبينهما كتب رواية الطاعون سنة 1947 أثناء احتلال فرنسا للجزائر، هذه الرواية  هي التي حصل بها على جائزة نوبل للآداب سنة 1957. ... أكمل القراءة »

الكتابة النسائية : مواجهة أنساق الذكورة في الثقافة العربية

فاطمة كدو، الخطاب النسائي ولغة الاختلاف، مقاربة للأنساق الثقافية، منشورات دار الأمان، الرباط، 2014.      يضمّ الكتاب بين دفتيه دراسة حول كشف الخطابات الثقافية والأنساق الذهنية من خلال تحليل “خطاب المرأة” الذي تضمّنه السرد المغربي النسائي، والذي كشف صراع طبقتين داخل المجتمع: طبقة مهيمنة ممثلة في مؤسّسات المجتمع، تقرّ بإعلاء مركزية الإبداع الذكوري على الإبداع النسائي، وتجعل هذا الأخير في ... أكمل القراءة »

رسومات من إيقاع الذاكرة

عبد الغني أبو العزم، هكذا حدثني المنفى، سيرة ذاتية شعرية، مؤسسة الغني للنشر، الرباط، 2018. الشعر ليس فقط كلمات وأسلوباً وبنية فنية، وإنما هو أيضاً رؤية خاصة للحياة والكون والطبيعة وللعالم، والشاعر كائن أرضي يحمل رؤية جديدة ومختلفة للواقع الذي عاشه ويعيشه، فتأتي القصيدة مؤشراً تحمل في ثناياها جميع أشكال الانفعال والتوجه الشمولي الذي يحمله الفكر الذي ينتمي إليه الشاعر. ... أكمل القراءة »

جماليات التوظيف الاستعاري في ديوان “أبعد ما يكون”

ثريا ماجدولين، أبعد ما يكون، الأهلية للنشر والتوزيع، عمان، 2015. تعدّ ثريا ماجدولين من الشواعر المغربيات اللواتي رسمن ملامح القصيدة المغربية الحديثة منذ تسعينيات القرن العشرين. أصدرت ديوانها الأول “أوراق الرماد” سنة 1993، تلته دواوين أخرى تباعًا وهي: “المتعبون” سنة 2000، “سماء تشبهني قليلا” سنة 2005، و”أي ذاكرة تكفيك؟” سنة 2008، ثم “أبعد ما يكون” سنة 2015، وما تزال الساحة ... أكمل القراءة »

قلق الكتابة بين الذات والواقع

*محمد رمصيص، قلق الكتابة: تأملات نقدية في الكتابة الأدبية، تيفلت، منشورات المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، 2018. يثير هذا الكتاب القارئ على عدة مستويات تكوينية بدءاً من العنوان ولوحة الغلاف، مروراً بالتصدير، وصولاً إلى المقاربات النقدية الستة عشرة التي تشكل معمار الكتاب.     بدأ المؤلف كتابه بتصدير حول قلق الكتابة يستدرج من خلاله المتلقي إلى مغامرة قرائية تتسم بالعمق والفرادة، كونها ... أكمل القراءة »

الشعرية ودراسة الوقائع العبرنصّية في مأوى الغريب

1* بحراوي حسن: مأوى الغريب، دراسات في شعرية الترجمة، دار الغرب للنشر والتوزيع، الجزائر، 2013         تندرج فصول كتاب “مأوى الغريب”1 لصاحبه حسن بحراوي في موضوع رئيس يتعلق بشعرية الترجمة، بوصفها دراسة للوقائع العبرنصّية، أي لما يجعل النصوص المترجمة تدخل في علاقات متنوّعة  مع نصوص أخرى أو مع مقولات عامّة تحدّد ظروف وصيغ الإبداع الأدبي.  وتسعى هذه الشعرية إلى ... أكمل القراءة »

تزفيتان تودوروف: مؤرخ أفكار وباحث وسيميائي

(على إثر الوفاة الأخير للباحث الكبير تزفيتان تودوروف (1939-1917)، في مجال الدراسات الأدبية والفكرية والنقدية والسيميائية، تقدم مجلة رباط الكتب هنا مقالة مترجمة عن جريدة العالمLe Monde  الفرنسية ليوم 9 فبراير 2017، لنيكولاس تريونج (Nicolas Truong)، من إنجاز الدكتورة مليكة معطاوي، اعترافاً له بما ساهم به من دراسات وأبحاث هامة في الدراسات الأدبية المعاصرة التي وجدت صدى واسعاً في الدراسات الأدبية ... أكمل القراءة »

الرواية بين الواقعي والتخييلي

*محمد برادة، بعيداً عن الضوضاء…قريباً من السكات، دار الفنك، دار الآداب، الدار البيضاء، بيروت، 2014م. تنضاف رواية محمد برادة الأخيرة “بعيدًا عن الضوضاء… قريباً من السكات” إلى سجله الإبداعي الذي يتكوّن من المجموعة القصصية “سلخ الجلد”(1979)، وروايات “لعبة النسيان”(1987)، و”الضوء الهارب”(1994)، و”مثل صيف لن يتكرّر”(1999)، و “امرأة النسيان”(2002)، و”حيوات متجاورة”(2009). عالج برادة في هذه الرواية عوالم نفسية واجتماعية وتاريخية وإنسانية، ... أكمل القراءة »

الجسد وجدل الظاهر والخفي

عبد الحميد شوقي ، “سدوم”، بيروت، دار الآداب، 2015         إن الرواية، باعتبارها فنّاً، محاولة حثيثة لتشييد عوالم مختلفة، يسعى من خلالها الروائي إلى دفع القارئ إلى اقتحامها والانخراط في مخاضها الوجودي، ولعلّ الرواية الجيّدة هي تلك التي ينجح صاحبها في استدراج القارئ إلى اكتشاف ذاته واحتضانها من جديد عن طريق التماهي في ذوات غيرية بكلّ هواجسها ونوازعها وميولاتها ... أكمل القراءة »

سعيد علوش و”شعريات الترجمة المغربية”

يعتبر سعيد علوش أوّل من قدّم  مشروعاً للتعريف بالمنجزات الترجمية العربية والمغربية على وجه الخصوص، وذلك من خلال كتاب خطاب الترجمة الأدبية (1990)، والذي خصّصه للفترة الممتدّة ما بين فرض الحماية الفرنسية على المغرب (1912)، ونيله للاستقلال (1956)، وكتاب شعرية الترجمات المغربية للأدبيات الفرنسية (1991) والذي تناول فيه النصوص المترجمة إلى العربية ما بين سنتي 1956 و1990. وإذا كانت مرحلة ... أكمل القراءة »