الأحد , 21 أكتوبر, 2018
إخبــارات
الرئيسية » إخبــــارات » الأستاذ المصطفى مولاي رشيد (1940-2013)

الأستاذ المصطفى مولاي رشيد (1940-2013)

انتقل إلى الرفيق الأعلى الأستاذ الدكتور المصطفى مولاي رشيد. وينحدر المرحوم من مدينة وجدة التي رأى فيها النور سنة 1940. ويعتبر من بين أوائل المتخصصين في التاريخ القديم بالمغرب، حيث حصل على دكتوراه السلك الثالث في هذا التخصص في أبريل 1981، ودكتوراه الدولة في التخصص نفسه سنة 1987. وعمل أستاذا بشعبة التاريخ بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بالرباط منذ سنة 1977، وتخرجت على يديه مجموعة من الطلبة والطالبات، يعمل أغلبهم في مختلف الجامعات المغربية.

وحفل المسار العلمي للفقيد بإسهامات ومشاركات وازنة في ندوات وطنية ودولية، وبمقالات ومنشورات عديدة باللغة العربية والفرنسية. وقد توج هذا المسار بإصداره كتابين باللغة العربية. الأول منهما دراسة بحثية حملت عنوان  المغرب الأقصى عند الإغريق واللاتين:القرن السادس ق.م- القرن السابع ب.م، وصدرت في الدار البيضاء سنة 1993. و الثاني منهما عبارة عن ترجمة وإعداد لمجموعة من النصوص، وحمل عنوان  فن الطغيان في بلاد اليونان: مقتطفات من تأليف أرسطو، وصدر بالدار البيضاء سنة 2012.

كما يعتبر الفقيد المصطفى مولاي رشيد من المتخصصين القلائل في الجغرافية القديمة للمغرب. وتشهد على ذلك إسهاماته العلمية المتعددة باللغتين العربية والفرنسية، وآخرها كانت بمناسبة تكريم الأستاذ محمد التازي سعود، وحملت عنوان

« La géographie antique: science auxiliaire de l’histoire: cas du Maroc »Colloque international sur le thème: Historiens du Maghreb,  publication de la Faculté .des lettres et de sciences humaines – Fes, 6-7 Déc. 1995.

تقبل الله الفقيد المصطفى مولاي رشيد في فسيح جنانه وألهم ذويه الصبر والسلوان، وإنا لله وإنا إليه راجعون.

- عبد العزيز اكرير

112

أضف ردا

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*